المنتدى المغربي الأصيل

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
أو التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
المنتدى محتاج أعضاء و مشرفين إن كنت تريد الاشراف على المنتدى فقط سجل نفسك فيه

    المناعة

    شاطر
    avatar
    adib
    مجرم خطير



    جنس العضو : ذكر
    عدد مساهمات العضو : 389
    نقاط العضو : 12522
    سمعة العضو : 1
    تاريخ ميلاد العضو : 21/01/1996
    عمر العضو : 21
    تاريخ تسجيل العضو : 27/06/2009

    المناعة

    مُساهمة من طرف adib في 22/10/2009, 16:45


    المناعة (بالإنجليزية: Immunity) قدرة الجسم الحي على مقاومة الأمراض بطرق مختلفة و المكروبات الدخيلة وبسلسلة عمليات بيوكيميائية معقدة. ويسمى العلم الذي يختص بهذا المجال بـ علم المناعة Immunology.
    يعتبر الجهاز اللمفاوي في جسم الحيوان (وبضمنه الإنسان طبعاً) من الخطوط الدفاعية أو المناعية الأولى، ومن آليات جهاز المناعة أيضاً خاصية الالتهام أو البلعمة Phagocytosis التي تمارسها كريات الدم البيضاء في ابتلاع المكروبات، أما الخاصية الأكثر تعقيداً فهي تكوين الأجسام المضادة Antibodies لمقاومة الكائنات المجهرية المهاجمة كـ البكتريا والفيروسات. ويمكن تقوية بعض آليات جهاز المناعة عن طريق إعطاء اللقاحات Vaccines والمصل المضاد AntiSerum. من أكثر المواضيع المرتبطة بالمناعة، مرض أو متلازمة نقص المناعة المكتسبة الذي يسمى بالإنجليزية الأيدز AIDS وبالفرنسية السيدا CIDA.

    وتقسم المناعة إلى قسمين رئيسين:


    الأول: المناعة الطبيعية. Innate Immunity. الثانيا: المناعة المكتسبة Acquired Immunity.

    المناعة الطبيعة و المناعة المكتسبة (الكيفية)

    إنّ معظم الحيوانات الحية تمتلك نظاما حيويّا لمقاومة الأمراض و هذه النظم تسمى الحصانة Immunity. وهناك نوعان من الحصانة : فطرية والتكيفيه. فطرية ، أو nonspecific.


    الحصانة الفطرية:

    هي النّشأه الأولى ، معمم خط الدفاع ضد كل الغزاه. الحصانة الفطريه هي الحواجز التي تقدمها مثل الجلد ،الدّموع ، المخاط ، اللّعاب ، وكذلك عن طريق السريع التهاب الانسجه Inflammation ان يحدث بعد فترة وجيزة من الاصابة أو العدوى. هذه الآليات المناعيه فطريه تعيق المدخل وانتشار الامراض ولكن نادرا ما يمكن منع المرض تماما.

    وان كان في قدرة الجراثيم تتجاوز خط الدفاع المناعي الذي سبق ان ذكرناه فان الخلايا ، والجزيئات ، وأجهزة النظام المناعي معدة خصيصا لتطوير دفاعات ضدالجراثيم الأجسام المغاورة . الجهاز المناعي يمكن ان ندعو هذه الدفاعات كلما كان هذا المحتل لا سيما الهجمات مرة أخرى في المستقبل. هذه هي بالتحديد تكييف الدفاعات المعروفة بالتكيفيه ، أو الممحددة للحصانة.

    الحصانة الكيفية أو المكتسبة:

    تتميز بأربعة خصائص: أولا; أنه لا يستجيب الا اذا كان المحتل (الجراثيم) متواجدا. ثانيا; ذات نطاق محدود ، فتتفرد باستجابة دفاعية لنوع محدد من الميكروبات و الغزاة. ثالثا; فتكون الأستجابة للغزاة في حالة تعرض الجهاز للهجوم ثاني أفضل من سابقتها في الهجوم الأول و حتى إن تعرض للهجوم بعد سنين, هذا يدخل في نطاق ذاكرة المناعة. رابعا: احيانا لا تهجم أجهزة الجسم الطبيعي، الا انها تعترف تلك المواد كما nonself.

    الاستجابات الكيفيه محصنه فعلا من ردود فعل الجهاز المناعي على الهياكل الموجودة على سطح الغازية الكائن الحي يسمى بـ المضادات. هناك نوعان من الاستجابات الكيفيه: humoral وتتوسط الخلايا. Humoral خلال الاستجابات المناعيه ، وبروتينات تسمى الاجسام المضاده ، والتي يمكن لها تدمير مولدات المضادات ، وهي تظهر في الدم وسوائل الجسم الأخرى. Humoral المناعي يحدد في مقاومة الغزاه والجراثيم التي تهاجم خارج الخلايا ، مثل البكتيريا والتوكسينات (المواد السامه التي تنتجها كائنات حية). Humoral الاستجابات المناعيه كما يمكن ان يمنع الفيروسات من دخول الخلايا.

    خلال خلية - توسط Cell Mediate الردود المناعيه, والتي يمكن أن تدمر خلايا أخرى تنشط الخلايا. نشاط التدميري يقتصر على نشاط الخلايا التي إما أن تكون مصابة ، أو إنتاج ، مستضد محدد. - خليه-توسط Cell Mediate الاستجابات المناعيه في مقاومه الغزاه ان تستنسخ داخل خلايا الجسم ، مثل الفيروسات. - خليه توسطت الردود قد تدمر أيضا الخلايا صنع مبدل (تغيير) أشكال جزيئات طبيعية ، كما هو الحال في بعض أنواع السرطان.



    المنتدى المغربي الاصيل



    www.maroc-adib.marocs.net

      الوقت/التاريخ الآن هو 22/10/2017, 05:54